06:58:33 م الاثنين 27 سبتمبر 2021
وزيرة التعاون الدولي تبحث مع المدير العام للصندوق الكويتى للتنمية العلاقات الاقتصادية المشتركة القوى العاملة: إعداد بروتوكول تعاون لتدريب الشباب الفنيين على السلامة والصحة المهنية المشاط تلتقي السفير الألماني الجديد لبحث مجالات التعاون الإنمائي المشترك وزيرة الهجرة ونظيرتها الهولندية تجريان زيارة إلى متحف الحضارة المصرية رئيس الوزراء يستقبل نائب الرئيس البرازيلي بمطار القاهرة أسعار الذهب المسائية اليوم الإثنين 27 سبتمبر 2021 أسعار الدولار المسائية اليوم الإثنين 27 سبتمبر 2021 تراجع جماعي لمؤشرات البورصة المصرية في ختام جلسة الإثنين القباج تدشن المؤتمر السنوي الـ٢١ للمركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية رئيس الوزراء: محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر المشروع الأضخم من نوعه على مستوى العالم القصير: قطاع الزراعة يساهم بنحو 15% من إجمالي الناتج المحلي الرئيس السيسي يستمع إلى شرح حول محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر الرئيس السيسي: مياهنا مفيش كلام فيها.. والحصة المقررة لمصر لن تقل بنوك الأهلي ومصر والقاهرة تطلق صندوق لدعم التكنولوجيا المالية والابتكار برأس مال يجاوز المليار جنيه الرئيس السيسي: «إن تطلب الأمر نزول الجيش.. ينزل» لمواجهة التعديات الرئيس السيسي: الدولة تنفذ مشروعات وإجراءات فوق الخيال السيسي: سيتم وقف الدعم التمويني والخبز لمن يتعدي علي أراضي الدولة ومنشآت الري السيسي يوجه بإزالة التعديات على المجاري المائية خلال 6 شهور أسعار الأسماك اليوم الإثنين 27 سبتمبر 2021 الرئيس السيسي يفتتح محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر
أخر الاخبار



«حمدوك» يعلن بدء عملية إعفاء السودان من ديونه


   
م 11:37 الاربعاء 30 يونية 2021
«حمدوك» يعلن بدء عملية إعفاء السودان من ديونه
?????

كتب / وكالات

أعلن رئيس وزراء السودان الدكتور عبد الله حمدوك، وصول بلاده إلى "نقطة القرار" فيما يتعلق بمبادرة الدول المثقلة للديون "هيبك"، لافتا إلى أنه عند الوصول لما يسمى "نقطة الإكمال"، سيحصل السودان على إعفاء نهائي من الديون يقدر بحوالي 50 مليار دولار.

وقال حمدوك، في خطاب في وقت متأخر من مساء اليوم الثلاثاء، إن هذا القرار يمثل "يوما تاريخيا"، لافتا إلى ما ورثته الحكومة من خلل هيكلي في الاقتصاد الكلي تمثل في: عجز كبير في الموازنة، واستدانة من النظام المصرفي، وخلل أساسي في سعر الصرف وتعدده، وعجز كبير في الميزان التجاري، وتركة مثقلة من الديون تقارب 60 مليار دولار.

وأوضح أن الحكومة عملت على إزالة تلك التشوهات تماما مع إصلاحات تشريعية وقانونية ما ساعد رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، وإدماج السودان في المجتمع الدولي، كما أصبحت علاقات السودان طبيعية مع دول العالم بعد أن كان معزولا.

وأضاف أن وصول السودان إلى "نقطة القرار" فيما يتعلق بمبادرة الدول المثقلة للديون "هيبك"، تم في غضون ستة أشهر، وهى تعتبر أقصر مدة للوصول إلى نقطة القرار للاستفادة من المبادرة، ما يعكس جدية الحكومة التي وضعت برنامجا متكاملا للإصلاح تضمن استراتيجية للحد من الفقر.

وأوضح أن ديون السودان المتوقع إعفاؤها خلال عام من اليوم، تعادل 40% من جملة الديون التي تم إعفاؤها لعدد 38 دولة فقيرة، وتمثل هذه أكبر عملية إعفاء على مر تاريخ هذه المبادرة وفى أقصر مدة زمنية ممكنة.

وقال إن نقطة القرار تسمح للسودان كدولة مؤهلة لتلقي التمويل من أجل المشاريع التنموية، بالانخراط فورا مع صندوق النقد الدولي والبنك الدولي وبنك التنمية الافريقي، لافتا إلى أن السودان قام بتصفية متأخراته المستحقة لهذه المؤسسات المالية الدولية والتي تقدر بأكثر من ثلاثة مليارات دولار، وسيبدأ الآن عملية إشراك الدائنين في تقديم إعفاءات الديون.

وأشار إلى أن ديون السودان كانت حتى نهاية العام 2020 تُقدر بحوالي 60 مليار دولار منها ما يقدر بـ 92% عبارة عن متأخرات، لكن هذا الدين غير مستدام، حيث أعلن صندوق النقد والبنك الدوليين أن السودان مؤهل لإعفاء الديون بموجب مبادرة "هيبك".

وأضاف أن مبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون تهدف إلى تخفيف أعباء الديون للسماح للسودان بتوجيه الأموال لتحسين حياة الشعب السوداني بدلا عن أن تُنفق على سداد الديون وذلك من أجل الحد من الفقر وتحقيق النمو والتطور التنموي المنشود.

وأكد أن وصول السودان لنقطة القرار هو بداية العملية، وفي الأسابيع القادمة سيتواصل السودان مع الدائنين من نادي باريس وكذلك الدائنين من خارج نادي باريس والدائنين التجاريين، وعند الوصول لما يسمى "نقطة الإكمال"، سيحصل السودان على إعفاء نهائي من الديون يقدر بحوالي 50 مليار دولار.

وأشار إلى أن الديون كانت هي المانع الرئيسي للسودان من المشاركة والتفاعل مع شركاء التنمية المالية الدولية والاستفادة منها، موضحا أنه بهذا القرار استعاد السودان حق التصويت في صندوق النقد الدولي والذي علق منذ أغسطس عام 2000.

وقال إن الفائدة المباشرة من الوصول إلى "نقطة القرار" الخاصة بالبلدان الفقيرة المثقلة بالديون، هي حصولنا على منح وقروض جديدة، حيث يفتح القرار الطريق للسودان للحصول على حوالي 4 مليارات دولار، منها مليارا دولار عبر صندوق التنمية العالمي توجه للصرف على الكهرباء والمياه والخدمات الأساسية مثل التعليم والصحة والنمو الاقتصادي.

وأكد أن حكومته ستركز على الوصول إلى نقطة الإكمال للإعفاء النهائي للديون، وهو أمر يتطلب مجهودا إضافيا من الجميع.




الوسوم


  • رئيس البرلمان الفنزويلى يعلن التوصل إلى اتفاقات جزئية مع المعارضة

  • الرئيس القبرصي يعلن توقيع مذكرة التفاهم الخاصة بالربط الكهربائي مع مصر

  • وزير النقل يعلن تفاصيل الربط السككي بين مصر والسودان

  • نادي بيراميدز يعلن عن إتمام صفقة أسامة جلال

  • وزير النقل يعلن وصول 19 عربة سكة حديد جديدة للركاب إلى ميناء الإسكندرية
< >

  • رئيس التنظيم والإدارة يعلن الانتهاء من تثبيت 461 متعاقدًا بديوان عام محافظة المنيا

  • وزير التعليم يعلن عدد أيام الحضور في المدارس خلال العام الدراسي الجديد

  • الصين تؤكد دعمها لجهود ليبيا لإكمال العملية السياسية

  • المغرب يعلن تلقيح أكثر من 21 مليون شخص بجرعة كورونا الأولى و18 مليونا بالثانية

  • رئيس الشركة القابضة الكيماوية يعلن بدء إجراءات نقل أسهم طنطا للكتان
< >
  • بتمويل مشترك قدره 2.5 مليار جنيه مصري..
    بنكا مصر والأهلي يوقعان عقد قرض مشترك لصالح إحدى الشركات التابعة لبالم هيلز للتعمير

  • نيويورك: عاملون بالصحة تمت إقالتهم لرفضهم تطعيم كورونا
  • ويرحب بانشاء اتحاد نوعي لشباب المحليات..
    وزير الرياضة يشهد النسخة الثانية من المشروع القومي لتأهيل الشباب للمحليات
< >

  • تأجيل بدء العام الدراسي لمدة أسبوعين في لبنان لعدم توفر المحروقات

  • فرنسا: ارتفاع غير مسبوق في عدد وفيات كورونا بإقليم غويانا
< >
https://www.facebook.com/watch/?v=848935542644673
https://www.facebook.com/watch/?v=848935542644673