أنغام

"اتحسدنا"... فريدة سيف النصر تدعم أنغام في أزمتها الصحية على طريقتها الخاصة

حرصت الفنانة فريدة سيف النصر، على دعم الفنانة أنغام، وذلك بعد تعرضها لأزمة صحية مفاجئة أدت إلى إلغاء جميع حفلاتها.

وكتبت فريدة سيف النصر، عبر  حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" توجه فيه رسالة للمطربة أنغام بعد تعرضها الى أزمة صحية شديدة، :"سلامتك يا غالية يا اخت وصاحبة فرقتنا الايام بمشاغلها ومشاكلها لكن في القلب مكانك دافئ".

وأضافت: "سلامتك. سلامتك. يا انغام.. يارب احنا اتحسدنا في اهم مطربتين بالعالم العربي .. بجد ..الله اكبر".

فريدة سيف النصر وشيرين عبد الوهاب 

في سياق آخر، كانت فريدة سيف النصر، قد نشرت تعليقا عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك عن أزمة عودة شيرين عبد الوهاب وحسام حبيب، كاتبة: "بدل عنتر وعبله ..حسام وهبله..الطيبة الزمان ده بتبقي هبل يا شيري ..المهم .. خلصنا كلام ولا لسه علشان مامي تتكلم”.

وأكملت فريدة: "الهجوم زايد عن الحد. من مطربات ممثلات معجبات.. يعني.. وكأن حياتهم كلهم مثالية ..الجميع عنده مشاكل وفيهم اللي انضرب واتشتم وخيانات ومشاكل مع الاهل عادي زي باقي البشر ده في حب بيقتل حبيبته اشمعنى مركزين معاها.. طبعا كل ده غلط وارفض عقوق الوالدين خاصة الام عشقي أنا أمي ..وطبعا الاخوات مايتعوضوش. لكن بين السطور وأدق التفاصيل حاجات مانعرفهاش ماشوفناش..هي فقط تعرفها.

وأوضحت فريدة سيف النصر: "الفرق بينها وبين غيرها أنها من غير فرامل ..اللي في قلبها. وعقلها وكلها علي لسانها هي كده واضحه ..بلاش نحاكمها بقسوه دي حياتها هي حاسبوها علي فنها بس..هي حد غلبان اوي عايز يحب ويتحب..سيبوها ولو ربنا مش عايز ماكانوش اتجوزوا تاني..عيب بقي كل برنامج  بمذيعاته جلد ونقد وكأنهم ملائكه عيب..كفايه قنوات اليوتيوب السبوبه كل من هب ودب يسب الناس ربنا ينتقم منكم.. ولا المطربات الفاضلات كفايه بقي لحد كده اللي من هنا وهناك..ده مش اسلوب محروقين اوي علي أهلها..طيب ظروفكم ايه مع اهاليكم انتم ما احنا مانعرفش. والله عالاقل هي اهلها شايلاهم بقالها كتير..وبرضه تظل شيرين احلي صوت حساس..هي وانغام.

وأختتمت فريدة سيف النصر : “المصريين الحيلة..ايه الموضوع.. امال ماهر كمان صوت قوي زي الحلو والحجار والناس القيمه دول.شيرين سيبوها هي حاله خاصه كاصوت وشخصيه.شيرين تتجوز تتطلق ايه المشكله .هي في حالة عدم توازن بتحبه لكن مش ناسيه كلامه لها وقالته وربنا مابيسيبش لو مأذيه ربنا مش هايسيب حقها. سيبوها تخوض التجربه لاخرها دي حياتها ماتهددوهاش..مش هانقف جنبك تاني خسرتي جمهورك ايه ده..ليه يعني هي بقت جاسوسه. وبعدين اللي ضخم الحكايه الإعلام كفايه بقي حرام مش كده .وعلي فكره ياشيرين اغنية المترو تحفه .اقلب الصفحه ومن اول السطر..خلصنا”.